1

الضوء والظل في العمارة وفلسفات الإشراق.. هل يوجد توافق؟

عُرِف المعماري لويس كان بلقب سيد الضوء، لاعتماده على تصميم العمارة بناء على تمازج الضوء والظل، فلقد كان الضوء عنصرًا مركزيًا مهمًا في فلسفة لويس لأنه اعتبره مانحًا أساسيًّا للوجود، فهو بالنسبة إلى لويس، صانع المادة، والغرض من المواد هو إلقاء الظل، ويلاحظ في فلسفته المعمارية، أنه غالبًا ما يجعل الضوء كمصدر خلف فتحات التهوية أو الجدران الثانوية أو المشربيّات(1). فهو يركّز على كيفية تشكيل الضوء والتلاعب بالظل وعلى تأثير الضوء بدلًا من تركيزه على مصدر الضوء نفسه.

تتمحور رؤية لويس حول تقليل الاعتماد على الضوء بهدف إدراك ظلمة المكان، وأن وجود الظلام يحتاج لوجود الضوء والعكس بالعكس.

الضوء والظل في تصميم الجمعية الوطنية في دكا، بنغلاديش من تصميم لويس كان

الجمعية الوطنية في دكا، بنغلاديش من تصميم لويس كان

العمارة وفلسفة النور والظل والجمال
يقول الفيلسوف ادموند بيرك في كتابه “(ن الذوق: الذوق الرفيع والجميل، خواطر عن الثورة الفرنسية): “فيما يتعلق بالنور، فلجعلها قضية قادرة على إنتاج السمو، يجب أن تحضر مع بعض الظروف، إلى جانب ملكيتها المجردة لإظهار المادة. إن الضوء المجرد هو شيء شائع جدًا لا يجعل انطباعه قويًا في العقل، وبدون انطباع قوي لا شيء يمكن أن يكون ساميًا” (2) إذن فإحدى أهم اعتمادات فلسفة الضوء في العمارة هي: إلقاء النور على الحياة، وبالتالي فإنّ ربط الحياة بالنور هو أول عمل سامٍ حصل في الوجود.

وبالرغم من أن المعماريين لا يمكنهم خلق النور، إلا أن كلّ ما بين أيديهم القدرة على التلاعب بطريقة ورود النور أو توجيه الضوء في البناء، وعند القيام بذلك يمكن للمهندس تغيير صفات الضوء، وبذلك فإن أن تصميم الظلام والظل والنور هو الطريقة الوحيدة للمعماريين –في نطاق عالميّ- لإظهار وتقديم السمو في العمارة.

استخدام الضوء والظلال كمادة بناء
المعماري الأمريكي ستيفين هول يقول عن فلسفة بنائه: “سألني أحدهم عن مادتي المفضلة في البناء، فقلت: الضوء، فأنا أؤمن حقًا أنه يمكنك النحت بالضوء، وأعتقد أن الهندسة المعمارية يجب أن تتصل، كما يفعل معبد البانثيون، بالجو والفصول وضوء الشمس، في الهواء إلى الريح، وهذا بالنسبة لي أمر أساسي”(3).

الضوء والظل في قاعة سيمونز في جامعة  MIT من تصميم ستيفين هول

قاعة سيمونز في جامعة MIT من تصميم ستيفين هول

متحف اللوفر أبو ظبي
صُمّمَ متحف اللوفر أبو ظبي بشكل مستوحى من المشربيات العربية القديمة، وذلك بهدف جعل الزائر يستشعر سقوط النور عليه، وتمتد الأعمال الفنية والتحف الموجودة إلى الوجود البشري بالكامل، كما يحتوي المتحف على معرض مخصص للأديان العالمية، علمًا أن المتحف من تصميم جان نوفيل.

الضوء والظل في تصميم متحف اللوفر أبو ظبي على يد جان نوفيل

تصميم متحف اللوفر أبو ظبي على يد جان نوفيل

مسجد بيت الرؤوف
يُلقّب بمبنى سيمفونية الضوء وقد حاز على جائزة آغا خان للعمارة. تقول المعمارية مارينا تبسم “الضوء بالنسبة لي مادة جميلة للعمل بها، خاصة إذا كان بإمكانك استخدامها بشكل صحيح، مثل كيفيّة جلب الضوء، أعتقد أنه يمكن أن يجعله روحيًا وتأمّليًا للغاية” (4).

الضوء والظل في تصميم مسجد بيت الرؤوف من تصميم مارينا تبسم

مسجد بيت الرؤوف من تصميم مارينا تبسم

محمية الموجب للمحيط الحيوي
يقول عنها المعماري د. عمار خماش: “في هذا الفراغ يقوم الزائر باختراق ألواح متقاطعة من ضوء الشمس، تحضن بينها أعمده مربعةً من الظلال، أعمدة الظلال هذه تحمل القبة” (5).

الضوء والظل في مركز زوار وادي الموجب في الأردن- الجمعية الملكية لحماية الطبيعة

مركز زوار وادي الموجب في الأردن- الجمعية الملكية لحماية الطبيعة

المقبرة الإسلامية في النمسا
في المصلّى التابع للمقبرة الإسلامية في النمسا -الحائز على جائزة آغا خان للعمارة أيضًا- نرى في تصميمه ترميزًا لحياة البرزخ والمرحلة الانتقالية بين المادة والنور، وبين الوجود الحسي إلى الوجود غير المرئي أو من المرئي عالم الجسد إلى اللا مرئي عالم الروح.

الضوء والظل في تصميم مصلى تابع للمقبرة الإسلامية في النمسا

مصلى تابع للمقبرة الإسلامية في النمسا

كاتدرائية النور
كاتدرائية النور أو (الليختدوم) من تصميم المعماري ألبرت سبير، والتي كانت سمة جمالية رئيسية لتجمعات الحزب النازي في نورمبرغ من عام 1934 إلى عام 1938، والتي لا تزال تعتبر من بين أهم أعمال سبير، وقد ظهرت تأثيرات جمالية مماثلة في الحفل الختامي للألعاب الأولمبية لعام 1936 في برلين بالتعاون مع ألبرت سبير ومعماريين آخرين.

الضوء والظل في تصميم كاتدرائية النور من تصميم ألبرت سبير

كاتدرائية النور من تصميم ألبرت سبير

وصف سبير التأثير في كاتدرائية النور بقوله: “كان الشعور بالغرفة الفسيحة، حيث كانت الحزم الضوئية بمثابة أعمدة قوية لجدران خارجية ذات إضاءة لا متناهية”. كاثلين جيمس تشاكرابورتي، أستاذة تاريخ الفن ومؤرخة معمارية، وخبيرة في الحداثة الأمريكية والألمانية، تقول: “اللحظة الأكثر دراماتيكية وتأثيرًا في مسيرات الحزب النازي لم تكن عرضًا عسكريًا أو خطابًا سياسيًا، بل كانت الليختوم، أو كاتدرائية النور” (6).

بانثيون في روما
يأتي اسم البانثيون من الكلمة اليونانية بان ثيون (Πάνθεον) والتي تعني (معبد جميع الآلهة)، وعلى الرغم من أن الاسم الأصلي للمعبد غير معروف، فمن المرجح أنه آتٍ لكونه استُخدِم لعبادة جميع الآلهة الرومانية. في البانثيون يسقط الضوء من الثقب المركزي الكبير (العين) في الجزء العلوي من القبة، مما يؤكد منحنى السقف من خلال تلاعب الضوء والظل. ويعبر الضوء ليؤكد رمزية ارتباط السماء بالعالم الأرضي (7).

الضوء والظل في تصميم معبد بانثيون وتحرك الضوء فيه بأوقات مختلفة من اليوم

معبد بانثيون وتحرك الضوء فيه بأوقات مختلفة من اليوم

تجليات مبدأ وحدة الوجود في بعض فلسفات المتصوفة
عن مفهوم النور والعلم والوجود، يتكلم ابن عربي عن وجود عمود والشمس فوقه مباشرة، في هذه الحالة الوجود الوحيد هو للعمود (الواحد)، أما عند تحرك الشمس، فإن ذلك يصنع الظل (وهو الآخر)، وذلك لشرح فلسفة وحدة الوجود وكيف تشكّل الجزئي والكلي من منبع واحد (8).

وهنا يرسم لنا هيوستن سميث الخط الأفقي والخط العمودي عند دعاة الحكمة الخالدة –كما في الرسم البياني- وذلك لتوضيح مفهوم وحدة الأديان المتعالية –لدى القائلين بها-، حيث إن النور فيها واحد لكن أشكاله مختلفة، أي أن المِلل –عندهم- تشير لحقيقة واحدة بمظاهر مختلفة (9).

رسم بياني لما يسمى بـ “وحدة الأديان المتعالية”

 

على اليمين: جزء من المتحف الاستقلال في بنغلاديش من تصميم كاشف شودري ومارينا تبسم.
على اليسار: المعبد في ألمانيا Crematorium Baumschulenweg

عند قراءة سيرة حياة المعماريين المعاصرين، نرى أن الضوء الذي دخل البانثيون ألهم المعماري لو كوربوزييه في عام1911، والذي صمم عدة كنائس في فرنسا ظهر فيها الضوء بأبعاد ومعانٍ ميتافيزيقية، وعند زيارة معبد بانثيون، قرر تاداو أندو -صاحب تصميم كنيسة النور في اليابان- أن يصبح مهندسًا معماريًا في عام 1965. (10) مما يستدعي النظر في ماهية فلسفة الضوء والظل ولماذا نتج منها كل هذه الإلهامات المختلفة؟

لكن السؤال الذي يقدّم في هذا الإطار هو: هل يوجد علاقة بين فلسفة النور والظل مع فلسفة الصوفية لوحدة الوجود؟

إن الإجابة على هذا السؤال ستستغرق منا مقالاً آخر بإذن الله..

يتبع..


الهوامش

(1) https://cutt.ly/VhMcgU2

(2) https://cutt.ly/rhMcvNc

(3) https://cutt.ly/mhMvaRv

(4) https://cutt.ly/UhMvciD

(5) https://cutt.ly/dhMvngB

(6) https://cutt.ly/HhMWPLr

(7) https://cutt.ly/8hMbEAM

(8) https://cutt.ly/LhMbJX7

(9) https://cutt.ly/lhMbXrC

(10) https://cutt.ly/xhMb1n9

مصادر الصور:

https://cutt.ly/KhMQ6Cu

https://cutt.ly/ThMWwHl

https://cutt.ly/HhMWr0O

https://cutt.ly/zhMWy2B

https://cutt.ly/UhMWomE

https://cutt.ly/ThMWpJv

https://cutt.ly/NhMWWgi

https://cutt.ly/yhMWE8E

https://cutt.ly/KhMWIPa

https://cutt.ly/HhMWPLr

https://cutt.ly/chMWJ8B

https://cutt.ly/vhMWZXY